نهاية غير متوقعة.. هل هناك جزء ثانٍ من مسلسل "عشرين عشرين"؟


 مع اشتعال أحداث المسلسلات الرمضانية واقتراب نهايتها، يلاحظ المتابع أن نهايات بعض المسلسلات كانت مفتوحة، وعلى رأس تلك الأعمال مسلسل "عشرين عشرين"، الذي حقق نجاحًا جماهريًا كبيرًا في الموسم الرمضاني.

وبدأ الجمهور العربي المتابع للعمل "عشرين عشرين" بوضع تكهّنات عديدة فيما يتعلّق بالنهاية المنطقية للمشروع الدرامي الذي يجمع كلًا من: قصي خولي، ونادين نجيم، وكارمن لبس، وغيرهم، ويروي قصة صافي (قصي) الذي يموّه أعماله الخارجة عن القانون بالتجارة في الخضار، وطالب بعض المتابعين بجزء ثانٍ من العمل الدرامي.

في هذا السياق، بدأ يتردد في الأوساط الفنية عن جزء ثانٍ من المسلسل الذي حقق نجاحًا كبيرًا، دون تأكيد الخبر أو نفيه من قبل الشركة المنتجة "صبّاح إخوان".

وبحسب مصادر صحفية، ستكون نهاية "عشرين عشرين" مفتوحة في الحلقة الأخيرة، تمهيدًا لاستكمال أحداث العمل الدرامي في الجزء الثاني منه، إذ ستبدأ ورشة الكتابة خلال الأيام المقبلة، لرسم مسار الأحداث الجديدة التي سيتخذها الموسم المقبل.

وأضافت بعض المصاد، أن نهاية "عشرين عشرين" ستشكّل مفاجأة بالنسبة إلى الجمهور، ولفتت معلومات أخرى، إن الشركة تصور دائمًا "نهايتين" لمسلسلاتها وتنتظر حتى الحلقة ما قبل الأخيرة، لإرسال الحلقة النهائية للعرض.

وحتى الساعة، لا يعلم بطل العمل الممثل قصي خولي، عن إمكانية تصوير جزء ثانٍ من مسلسل "عشرين عشرين"، وهو اليوم موجود في بيروت وسيغادرها إلى دبي للقاء طفله "العميد" في فترة استراحة العيد.

ومن المفترض أن يوقّع قصي خولي، على عمل جديد خاص من إنتاج الشركة نفسها "عشرين عشرين"، لكن العمل الدرامي لن يبصر النور قبل الخريف المقبل، ومن المرجّح أن يكون مسلسلًا قصيرًا لصالح منصة "شاهد"، على غرار "لا حكم عليه" الذي عُرض قبل شهرين وحقق نجاحًا كبيرًا. فيما لم تبدِ النجمة اللبنانية نادين نسيب نجيم ولا فريق العمل، نيتهم في تصوير أو إنتاج جزء ثانٍ حتى الآن.

يذكر أنّ "عشرين عشرين" من كتابة بلال شحادات ونادين جابر، وإخراج فيليب أسمر، وإنتاج "الصبّاح إخوان"، وبطولة: قصي خولي، ونادين نجيم، وكارمن لبّس، ورلى بقسماتي، وجنيد زين الدين، وحسين مقلد.

إرسال تعليق

0 تعليقات